اليوم5/11 نفذت ورشة عمل حول الخطة الإستراتيجية لنفس للتمكين ، بحضور الفريق التنفيذي والاداري لنفس، حيث تم نقاش مسودة وثيقة الخطة الإستراتيجية لجمعية (نفس للتمكين)

اليوم5/11 نفذت ورشة عمل حول الخطة الإستراتيجية لنفس للتمكين ، بحضور الفريق التنفيذي والاداري لنفس، حيث تم نقاش مسودة وثيقة الخطة الإستراتيجية لجمعية (نفس للتمكين)

اليوم5/11 نفذت ورشة عمل حول الخطة الإستراتيجية لنفس للتمكين ، بحضور الفريق التنفيذي والاداري لنفس، حيث تم نقاش مسودة وثيقة الخطة الإستراتيجية لجمعية (نفس للتمكين) والتي تشكل إطار تنموي استراتيجي للجمعية خلال السنوات الثلاث القادمة، بما تتضمنه من تحليل للمتغيرات الداخلية والخارجية والرؤية والرسالة والأهداف الاستراتيجية والتي تحدد بوضوح طبيعة الأولويات خلال المرحلة القادمة. وقد ادار الورشة خبير البناء المؤسساتي خالد ابو علي والتي تهدف الى تطوير وتنمية قدرات (نفس للتمكين) استنادا لمنهجية التخطيط الاستراتيجي بالمشاركة، والتي تضمن تفعيل المشاركة المجتمعية كأساس في عملية التخطيط لكافة هيئات الجمعية وكادر العمل والمتطوعين والمؤسسات ذات العلاقة والمجتمع المحلي بصفة عامة. كما تم خلال الورشة استعراض ونقاش الإرشادات ألخاصة بكتابة قصص النجاح وما المقصود بـقصة النجاح و كيف تتم كتابتها وما هي عناصر كتابة قصة نجاح فعالة والتي من شانها ان تحدث تغييرا ايجابيا في حياة الناس وتساعد الجمعية على تعريف إنجازاتها ومشاركة خبراتها مع الأخرين ليتعلموا منها.يشار الى ان جمعية (نفس للتمكين) للاستشارات النفسية والاجتماعية تسعى ومن خلال عملية التخطيط الاستراتيجي إلى استشراف المستقبل برؤية واضحة وخطة عمل محددة تنسجم مع التوجهات العامة للجمعية، حيث تنبع أهمية الخطة الاستراتيجية والحاجة إليها من خلال ما تتيحه من فرص في تحديد التوجهات المستقبلية وبلورتها بشكل عملي من خلال أهداف استراتيجية محددة وواضحة المعالم، وبما يسمح بتطوير كافة جوانب العمل وتمكين الجمعية من توفير البرامج والخدمات المختلفة لفئاتها المستهدفة وللمجتمع المحلي بشكل عام.